مركز نور السادة الروحي
         
 
     

:: مركز نور السادة الروحي ليس لديه أي مواقع آخرى على شبكة الأنترنت، ولا نجيز طباعة ونشر البرامج والعلاجات إلا بإذن رسمي ::

::: أستمع لدعاء السيفي الصغير  :::

Instagram

العودة   منتديات نور السادة > نـور السـادة للمواضيع الروحيـة > قسم سؤال وجواب (مختص بالجانب الروحي العام)
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

قسم سؤال وجواب (مختص بالجانب الروحي العام) قسم خاص بالأسئلة والإستفسارات الروحية العامة .

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع
قديم 02-10-2020, 08:56 PM   رقم المشاركة : 1
الغوث يا ابا الحسن
موالي جديد







الغوث يا ابا الحسن غير متواجد حالياً

افتراضي حزن المؤمن

السلام عليكم هناك بعض الامور المتناقضة في حياة المؤمن السالك مثلا الحزن والاضطراب والقلق على الاخرة وعدم معرفته مصيره الاخروي ولكن في نفس الوقت نعرف ان المؤمن تكون نفسه مطمئنة ومستقرة وهاتان الحالتان متناقضتان فكيف للمؤمن ان يعيش الحالتين معا وايهما ارجح على الاخرى وهل هذا الحزن يعتبر ممدوح ام يشكل عائقا في سيره الى الله تعالى ..وفقكم الله ...







 
قديم 02-15-2020, 11:59 AM   رقم المشاركة : 2
مجيب السائل
إدارة منتدى نور السادة







مجيب السائل غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حزن المؤمن

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم يا كريم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اقتباس:
السلام عليكم هناك بعض الامور المتناقضة في حياة المؤمن السالك مثلا الحزن والاضطراب والقلق على الاخرة وعدم معرفته مصيره الاخروي ولكن في نفس الوقت نعرف ان المؤمن تكون نفسه مطمئنة ومستقرة وهاتان الحالتان متناقضتان فكيف للمؤمن ان يعيش الحالتين معا وايهما ارجح على الاخرى وهل هذا الحزن يعتبر ممدوح ام يشكل عائقا في سيره الى الله تعالى ..وفقكم الله ...
- روي عن الإمام علي (عليه السلام) أنه قال: "العارف وجهه مستبشر متبسم، وقلبه وجل محزون " . فالمؤمن العارف يتجلى الخالق تعالى لقلبه ، ويضحى حزينا في غير ذلك لفقدانه تلك الحال ، ويحزن لتقصيره في حق الله تعالى ، ولفقده الدرجات المعنوية ، وتكاسله فيما وجب عليه من العبادات . ولتجرؤ العباد على المعصية . ومع حزنه فهو كله رضا حينما ينظر إلى رحمة الله ، وجميل عفوه ، وحسن العاقبة ، وصلاح تدبير المولى عز وجل في توليه شأنه . وبهذا لا ينتابه الاضطراب لأمر دنيوي .

والله تعالى أعلم .

وفقكم الله لكل خير ببركة محمد و آل محمد عليهم السلام

(يا علي يا علي يا علي(313))






التوقيع

روي عن أمير المؤمنين عليه السلام أنه قال « لا تُعادُوا ما تجهلون؛ فإنّ أكثر العِلمِ فيما لا تعرفون »
( غرر الحكم / ح 10246 ).

 
موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 06:48 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.