المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كيف يتخلص الإنسان من حديث النفس في الصلاة- 2- موجبات الخشوع


وديعة المصطفى
02-03-2010, 02:09 PM
اللهم صل على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

موجبات الخشوع :
وبعد أن وفَّقنا الله تعالى لرفع الموانع والعقبات الموجودة أمامنا للحصول على التركيز والخشوع في العبادة ، يأتي دور الحديث عن العوامل الإيجابية في إيجاد حالة التوجه والإنقطاع إلى الله عزَّ وجَلَّ في العبادة عموماً وفي الصلاة بوجه خاص .

1. الإيمان واليقين :
إن الشرط الأول والأساس لتحصيل حالة الخشوع والإنقطاع إلى الله عزَّ وجَلَّ إنما هو تحصيل الإيمان واليقين ، فالإيمان هو الذي يجعل الأرضية خصبة لنمو روح الخشوع والتوجه التام إلى الله ، ولولا الإيمان لم يكن للخشوع من معنى كما هو واضح ، وكلَّما إزداد الإنسان إيماناً إزداد خشوعاً .
وواضحٌ أيضا بأن الإيمان إنما يزداد عن طريق زيادة معرفة الإنسان بالله سبحانه وتعالى .

2. التخلّص من كل ما يُشتِّتُ الفكر ويُشغل الذهن :
يجب أن لا ننسى بأن من أسباب شرود الذهن وعدم التركيز حين الصلاة والعبادة و إنعدام حضور القلب لدى المصلي هو إنشغال فكره بالمشاكل التي تقلق بالَه ، أو تعلُّق قلبه بما يهمه من أمور دنياه ، فما أن يدخل في صلاته إلا وتتوارد عليه الأفكار والمشاكل المختلفة وتتجاذبه المغريات الكثيرة التي تُحيط به ، فكم من مؤمن حريص على أداء صلاته بحضور القلب منعته أفكاره من الوصول إلى هدفه السامي ، وما أن يُتمُّ صلاته حتى يكتشف بأن روحه لم تكن في الصلاة بل كانت خلال فترة الصلاة سارحةً في وديان الخيال والآمال والتصورات ، أو يجد أنه كان يُتابع مسلسلاً تلفزيونياً ، أو مباريات لكرة القدم ، أو كان يعقد صفقة تجارية مبرحة ، إلى غير ذلك .

ما هو الحل ؟

لكي يتخلَّص المُصلِّي من أمثال هذه الأفكار ويتمكَّن من الإقبال بقلبه كُلِّه على الله ـ حسب ما وَرَدَ في الحديث [10] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_10)ـ لا بُدَّ له من قطع الصلة بينه و بين كل ما يدور حوله حال كونه في الصلاة ، وهذا الأمر لا يتسنى له حتى يُعطي الصلاة حقها .
فقد رَوَى إِسْمَاعِيلُ بْنُ الْفَضْلِ عَنْ ثَابِتِ بْنِ دِينَارٍ عَنْ سَيِّدِ الْعَابِدِينَ الإمام عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ بْنِ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ ( عليه السَّلام ) أنه قَالَ :
" ... وَحَقُّ الصَّلَاةِ أَنْ تَعْلَمَ أَنَّهَا وِفَادَةٌ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ وَأَنْتَ فِيهَا قَائِمٌ بَيْنَ يَدَيِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ، فَإِذَا عَلِمْتَ ذَلِكَ قُمْتَ مَقَامَ الْعَبْدِ الذَّلِيلِ الْحَقِيرِ الرَّاغِبِ الرَّاهِبِ الرَّاجِي الْخَائِفِ الْمُسْتَكِينِ الْمُتَضَرِّعِ الْمُعَظِّمِ لِمَنْ كَانَ بَيْنَ يَدَيْهِ بِالسُّكُونِ وَالْوَقَارِ وَتُقْبِلَ عَلَيْهَا بِقَلْبِكَ وَتُقِيمَهَا بِحُدُودِهَا وَحُقُوقِهَا .. " [11] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_11) .
فقد رَوى حَمَّادُ بْنِ عِيسَى عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ جعفر بن محمد الصَّادق ( عليه السَّلام ) أنه قَالَ :
" لِلصَّلَاةِ أَرْبَعَةُ آلَافِ حَدٍّ " [12] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_12) .
نعم للصلاة الكاملة والتامة شروط وآداب ينبغي معرفتها والمواظبة عليها حتى تتوفر الأجواء المناسبة للصلاة بإبتعاد الإنسان عن كل ما يُشغل فكره وإهتمامه وينقطع عنها بصورة تامة أثناء مناجاته لرب العالمين .
وحالة الإنقطاع هذه يمكن تحصيلها عن طريق الالتزام بالمستحبات التي ترتبط بمقدمات الصلاة كالوضوء والأذان والإقامة ولباس المصلي ومكانه وغيرها .
من مميزات هذه المستحبات والآداب أنها تُبعد الإنسان عن تعلُّقاته الدنيوية رويداً رويداً ، وتهيؤه للدخول في الصلاة بقلب خاشع شيئاً فشيئاً .
أما الذي لا يواظب على هذه المستحبات ويدخل في الصلاة فجأةً من دون أي مقدمات إنما يعطي الضوء الأخضر للشيطان ويُمكِّنه من نفسه لكي يسلُب منه التوجه والخشوع ، ذلك لأنه لم يقطع صلته بَعدُ بما قبل صلاته من أفكار وأعمال ، ولم يهيء نفسه للدخول في الصلاة كما ينبغي .

لكي نُقدم مثالاً لذلك نُذكِّر المؤمنين والمؤمنات بالمواظبة على دعاء الوضوء الذي له أثرٌ فعال في إبعاد الإنسان عن الأجواء السابقة للصلاة و قطع شريط الأفكار ، كما أن لهذا الدعاء أثراً غريباً في خلق الأجواء الروحية المناسبة للدخول في الصلاة ، وإليك الدعاء :
رُوي عن الإمام جعفر بن محمد الصَّادِقُ ( عليه السَّلام ) أنه قال : " بَيْنَا أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ ( عليه السَّلام ) ذَاتَ يَوْمٍ جَالِسٌ مَعَ مُحَمَّدِ بْنِ الْحَنَفِيَّةِ إِذْ قَالَ لَهُ يَا مُحَمَّدُ ائْتِنِي بِإِنَاءٍ مِنْ مَاءٍ أَتَوَضَّأُ لِلصَّلَاةِ ، فَأَتَاهُ مُحَمَّدٌ بِالْمَاءِ ، فَأَكْفَأَ بِيَدِهِ الْيُمْنَى عَلَى يَدِهِ الْيُسْرَى ، ثُمَّ قَالَ :
بِسْمِ اللَّهِ وَبِاللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي جَعَلَ الْمَاءَ طَهُوراً وَلَمْ يَجْعَلْهُ نَجِساً .
قَالَ : ثُمَّ اسْتَنْجَى فَقَالَ :
اللَّهُمَّ حَصِّنْ فَرْجِي وَأَعِفَّهُ وَاسْتُرْ عَوْرَتِي وَحَرِّمْنِي عَلَى النَّارِ .
قَالَ : ثُمَّ تَمَضْمَضَ فَقَالَ :
اللَّهُمَّ لَقِّنِّي حُجَّتِي يَوْمَ أَلْقَاكَ وَأَطْلِقْ لِسَانِي بِذِكْرِكَ وَشُكْرِكَ .
ثُمَّ اسْتَنْشَقَ فَقَالَ :
اللَّهُمَّ لَا تُحَرِّمْ عَلَيَّ رِيحَ الْجَنَّةِ وَاجْعَلْنِي مِمَّنْ يَشَمُّ رِيحَهَا وَرَوْحَهَا وَطِيبَهَا .
قَالَ : ثُمَّ غَسَلَ وَجْهَهُ فَقَالَ :
اللَّهُمَّ بَيِّضْ وَجْهِي يَوْمَ تَسْوَدُّ فِيهِ الْوُجُوهُ وَلَا تُسَوِّدْ وَجْهِي يَوْمَ تَبْيَضُّ فِيهِ الْوُجُوهُ .
ثُمَّ غَسَلَ يَدَهُ الْيُمْنَى فَقَالَ :
اللَّهُمَّ أَعْطِنِي كِتَابِي بِيَمِينِي وَالْخُلْدَ فِي الْجِنَانِ بِيَسَارِي وَحَاسِبْنِي حِسَاباً يَسِيراً .
ثُمَّ غَسَلَ يَدَهُ الْيُسْرَى فَقَالَ :
اللَّهُمَّ لَا تُعْطِنِي كِتَابِي بِيَسَارِي وَلَا تَجْعَلْهَا مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِي وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّي مِنْ مُقَطَّعَاتِ النِّيرَانِ .
ثُمَّ مَسَحَ رَأْسَهُ فَقَالَ :
اللَّهُمَّ غَشِّنِي بِرَحْمَتِكَ وَبَرَكَاتِكَ وَعَفْوِكَ .
ثُمَّ مَسَحَ رِجْلَيْهِ فَقَالَ :
اللَّهُمَّ ثَبِّتْنِي عَلَى الصِّرَاطِ يَوْمَ تَزِلُّ فِيهِ الْأَقْدَامُ وَاجْعَلْ سَعْيِي فِيمَا يُرْضِيكَ عَنِّي يَا ذَا الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ .
ثُمَّ رَفَعَ رَأْسَهُ فَنَظَرَ إِلَى مُحَمَّدٍ فَقَالَ :
يَا مُحَمَّدُ مَنْ تَوَضَّأَ مِثْلَ وُضُوئِي وَقَالَ مِثْلَ قَوْلِي خَلَقَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى مِنْ كُلِّ قَطْرَةٍ مَلَكاً يُقَدِّسُهُ وَيُسَبِّحُهُ وَيُكَبِّرُهُ فَيَكْتُبُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ ثَوَابَ ذَلِكَ لَهُ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ " [13] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_13) .
هذا والمتدبَّر في هذا الدعاء المتعمَّق في معانيه يلمس الأثر السريع له في معالجة حديث النفس ، خاصة إذا أضاف له آثار سائر الآداب والمقدمات كالأذان والإقامة وغيرهما .

الذكر المؤثر في معالجة حديث النفس :
رَوى هِشَامِ بْنِ سَالِمٍ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ جعفر بن محمد الصَّادِقِ ( عليه السَّلام ) أَنَّهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله) :
" إِنَّ آدَمَ شَكَا إِلَى اللَّهِ مَا يَلْقَى مِنْ حَدِيثِ النَّفْسِ وَالْحُزْنِ ، فَنَزَلَ عَلَيْهِ جَبْرَئِيلُ ( عليه السَّلام ) ، فَقَالَ لَهُ : يَا آدَمُ ، قُلْ : لَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ ، فَقَالَهَا فَذَهَبَ عَنْهُ الْوَسْوَسَةُ وَالْحُزْنُ" [14] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_14) .
ورُوي عَنِ الإمام جعفر بن محمد الصَّادِقِ ( عليه السَّلام ) أنه قَالَ : " لَيْسَ مِنْ مُؤْمِنٍ يَمُرُّ عَلَيْهِ أَرْبَعُونَ صَبَاحاً إِلَّا حَدَّثَ نَفْسَهُ ، فَلْيُصَلِّ رَكْعَتَيْنِ وَلْيَسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنْ ذَلِكَ " [15] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_15) .

عوامل أخرى مؤثرة في إيجاد الخشوع :
وهناك عوامل أخرى تؤثر في إيجاد حالة التوجه والخشوع وحصول التركيز لدى المصلِّي نُشير إليها بإيجاز كالتالي :

1. الإهتمام بأوقات الصلوات .
2. إختيار المكان المناسب للصلاة من حيث الهدوء وعدم وجود ما يُصرف إنتباه المُصلِّي أمثال الأصوات والصور وحضور الآخرين والنافذة أو الباب المفتوح أمام المصلِّي وغيرها من الأمور .
3. تركيز النظر إلى محل السجدة في حال القيام والقراءة والتشهد والسلام .
4. التدبّر في معاني الكلمات والأذكار التي تُقال في الصلاة.
5. تعويد النفس على الرجوع إلى حالة الخشوع كلما عرض للإنسان شيء من العوامل الصارفة .
6. المواظبة على النوافل .
7. المواظبة على الأدعية والأذكار والتعقيبات الخاصة بكل صلاة .
8. أكل الرمان فإنه مفيد لمعالجة الوسواس وحديث النفس حسب ما جاء في الحديث:
فقد رَوى مَنْصُورِ بْنِ حَازِمٍ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ جعفر بن محمد الصَّادق ( عليه السَّلام ) أنه قَالَ :
" مَنْ أَكَلَ حَبَّةً مِنْ رُمَّانٍ أَمْرَضَتْ شَيْطَانَ الْوَسْوَسَةِ أَرْبَعِينَ يَوْماً " [16] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_16) .

و أخيراً :
وأخيراً نُذَكر بأن لحديث النفس أنواع وصور مختلفة ، فمنها ما هو من قبيل الشك في العقيدة بسبب ما يلقيه الشيطان ويسببه من وساوس في صدور الناس طمعاً منه في التغلُّب عليهم وإبعادهم عن جادة الحق والصواب ، فيلقي في نفوسهم الشبهات والتشكيكات ويبذل كل ما بوسعه من أجل تحقيق مآربه ونواياه ، ويتوسل بكل الأساليب والوسائل ، إلى غيرها .
نسأل الله عزَّ وجَلَّ أن يُبعد عنا الشيطان ووساوسه في جميع الحالات خاصة حال الصلاة والعبادة ، وأن يوفقنا ويوفِّقَ جميع المؤمنين للصلاة التامة والمقبولة بقلوب خاشعة ومنقطعة إلى رب العالمين ، إنه مجيب الدعاء .
*****************************************

[10] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_10)فقد رَوى الإمام عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ السَّجاد عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَلِيٍّ ( عليهم السلام ) أنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله ) : " تُكْتَبُ الصَّلَاةُ عَلَى أَرْبَعَةِ أَسْهُمٍ ، سَهْمٌ مِنْهَا إِسْبَاغُ الْوُضُوءِ ، وَ سَهْمٌ مِنْهَا الرُّكُوعُ ، وَ سَهْمٌ مِنْهَا السُّجُودُ ، وَ سَهْمٌ مِنْهَا الْخُشُوعُ " .
قِيلَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ وَ مَا الْخُشُوعُ ؟
قَالَ : " التَّوَاضُعُ فِي الصَّلَاةِ ، وَ أَنْ يُقْبِلَ الْعَبْدُ بِقَلْبِهِ كُلِّهِ عَلَى رَبِّهِ عَزَّ وَ جَلَّ " .
راجع : مستدرك وسائل الشيعة : 1 / 98 ، طبعة : مؤسسة آل البيت ، سنة : 1408 هجرية ، قم / إيران .
[11] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_11)من لا يحضره الفقيه : 2 / 619 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن علي بن حسين بن بابويه القمي المعروف بالشيخ الصدوق ، المولود سنة : 305 هجرية بقم ، و المتوفى سنة : 381 هجرية ، طبعة انتشارات اسلامي التابعة لجماعة المدرسين ، الطبعة الثالثة ، سنة : 1413 هجرية ، قم / إيران ، و وسائل الشيعة ( تفصيل وسائل الشيعة إلى تحصيل مسائل الشريعة ) : 15 / 173 ، للشيخ محمد بن الحسن بن علي ، المعروف بالحُر العاملي ، المولود سنة : 1033 هجرية بجبل عامل لبنان ، و المتوفى سنة : 1104 هجرية بمشهد الإمام الرضا ( عليه السَّلام ) و المدفون بها ، طبعة : مؤسسة آل البيت ، سنة : 1409 هجرية ، قم / إيران .
[12] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_12)الكافي : 3 / 272 .
[13] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_13)وسائل الشيعة : 7 / 293 .
[14] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_14)وسائل الشيعة : 7 / 217 .
[15] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_15)مستدرك وسائل الشيعة : 6 / 383 .
[16] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_16)الكافي : 6 / 353 .
******************************
الإجابة للشيخ صالح الكرباسي – الجزء الثاني والأخير

الحوراء زينب 12
02-04-2010, 09:42 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآله الاطهار

بارك الله بكم ورحم الله والديكم ووفقكم لكل خير

ننتظر جديد مواضيعكم المميزة

موفقين

بفاطمة الزهراء يقيني
02-04-2010, 11:40 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلً على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم
السلام عليكِ يا سيدتي ومولاتي يا فاطمة الزهراء

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أختي الكريمة ..العروة الوثقى ..
جزيتم خيراً وبارك الله بكم ببركات سيدنا أبا عبد الله الحسين عليه السلام

وفقكم الله بحق مولاتي فاطمة الزهراء عليها السلام

نفحات فاطمية
02-05-2010, 05:05 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلً على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم

بارك الله بك اختي الفاضلة وسدد خطاكم بحق محمد وأل محمد

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ


قال أمير المؤمنين (ع) : حبّ الله نار لا يمرّ على شيء إلا احترق ، ونور الله لا يطّلع على شيء إلا أضاء ، وسحاب الله ما يظهر من تحته شيء إلا غطاه ، وريح الله ما تهب في شيء إلا حركته ، وماء الله يحيا به كل شيء ، وأرض الله ينبت منها كل شيء ، فمن أحبّ الله أعطاه كل شيء من المال والملك .

ياطول صبرك
02-05-2010, 08:17 PM
اشكرك اخي على هذا وجزيت الف خير

روحٌ اطمأنت بعلي (ع)
02-06-2010, 12:51 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلى على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم يا كريم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اختاه اﻟﻌﺮوة الوثقى
صدقت والله قبل المدرسة الروحية كنت اصلي من غير آذان وإقامة ولكن مع المدرسة الروحية بدأت صلاتي بهما وحقا حقا هي تهيء المرء للصلاة وبإذن الله سبحانه وتعالى سأقوم بدعاء الوضوء الذي منعني التسويف من القيام به منذ سنوات، كل ما في هذا الموضوع قيم جدا سلمت يداك وبارك الله بك وكثر من امثالك واسعدك في الدارين إن شاء الله
اللهم صلى على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم

وديعة المصطفى
02-08-2010, 02:54 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم ياكريم...

شكرا لكم اخواتي الكريمات لمروركم الكريم
وفقكم المولى لما فيه الخير والصلاح في الدنيا والآخرة

الاخت الكريمة فداء النور اشكر كلماتكم الطيبة واسأل المولى عز وجل ان يرزقكم الصلاة التامة الخاشعة
عليكم عزيزتي طلب السداد والمساندة والامداد من اهل البيت عليهم السلام في كل امر تريدون تحقيقه فيكونون لكم خير عون ومعين
فمثلا لو طلبتم الصلاة الخاشعة اطلبي التسديد والعون الكامل بإذن الله تعالى وببركة وسداد اهل البيت لإتمام صلاتكم دون شرود ودون وسوسة مع يقين كامل سيتحقق لكم ذلك ان شاء الله

بارك الله بكم وسددكم بسداد اهل البيت عليهم السلام

صفاء نور الزهراء
02-09-2010, 04:46 PM
بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين بجميع محامده
اللهم صلي على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم ياكريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الإيمان إنما يزداد عن طريق زيادة معرفة الإنسان بالله سبحانه وتعالى
لنفرض أنَّ صديقاً قدم عليك من سفر و جلب لك معه كتاباً هدية، وقال لك إنَّه كتاب ثمين لأنَّ مؤلّفه من كبار العلماء، واسع الاطلاع، ضليع في موضوعه، و يعتبر استاذاً نابغة.

وبناء على ذلك سوف لا تقرأ الكتاب قراءة عابرة، بل بالعكس، تحاول أنْ تكون دقيقاً في قراءتك الكتاب و تتمعّن في عباراته و حتى كلماته، و إذا لم تفهم عبارة منها فانك تقضي الساعات، و ربّما الايّام المتوالية، تفكر في تلك العبارة كلّما واتتك الفرصة لعلك تدرك معناها لمعرفتك أنَّ المؤلف ليس شخصاً عادياً، بل هو عالم كبير لا يكتب كلمة إلاّ بحساب. منقول من شبكة المعارف الإسلامية

إن معرفة الله جلّ وعلا تجعلنا نخشى في صلاتنا ونتمنى البقاء اطول وقت مع ذلك العروج

إلى مزيد من النقل الرائع والهادف اختي الفاضلة العروة الوثقى

حفظكم الله وسددكم ببركة الصلاة على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف
اللهم صلي على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم ياكريم

وديعة المصطفى
02-10-2010, 10:20 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اختي الفاضلة
أحسنتم على هذه الإضافة العطرة الله يحفظكم
شكرا لكم ووفقكم المولى لكل خير

آيـة الــنــور
02-10-2010, 02:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
بارك الله بكم غاليتي ..
جميل ما خطه قلمكِ .....أروائح رائعة تحلق في عالم النور
دمتم دائماً موفقين بحق محمد وآل محمد

مناي الجنة
02-10-2010, 06:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

بارك الله بكم وقضى حوائجكم ورزقنا واياكم الجنان

نور جنان الساجدين
02-12-2010, 02:16 PM
اللهم صلي على محمد وال محمد
بارك الله فيكم
كلام رائع جدا ان شاء الله الله يقدرنا ان نعمل به

طيف انوار الزهراء
02-16-2010, 06:19 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم يا كريم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم ...ووفقكم الله لكل خير ببركة وسداد أهل البيت عليهم السلام

وديعة المصطفى
02-16-2010, 08:54 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم يا كريم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الاخوات الكريمات .. نفحات مهدوية .. مناي الجنة .. ماء زمزم .. طيف انوار الزهراء
الله يحفظكن ان شاء الله ويوفقكن لخير الدنيا والآخرة
أشكر مروركن العطر ولطف كلماتكن

بارك الله بكن وسددكم بسداد اهل البيت عليهم السلام

فيضٌ بنور الزهراء
02-16-2010, 10:29 AM
سيدتي موضوع رآئع جدا..... كتبكم الله من المصلين وجعل مقا مكم في اعلى عليين ومن اهل البيت مسددين وفي الجنه لهم مجا ورين

دمعة العقيلة
02-16-2010, 01:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الاشراف وعجل فرجهم يا كريم
السلام على كريم اهل البيت .. السلام على حسن المجتبى ورحمة الله وبركاته
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موضوع قيم ورائع
جعلها الله بميزان أعمالك أن شاء الله

شمس أشرقت بعلي
02-16-2010, 04:21 PM
اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم
السلام عليكم جميعا تمنياتي للجميع بالموفقية الدائمة
موضوع جدا رائع ومتميز الله يسدد خطاكم ببركة سيدنا محمد وال محمد

نور الرضا
02-16-2010, 04:35 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم يا كريم

ماشاء الله موضوع جدا جميل سلمت يمناك اختي الكريمة وبارك الله فيك
والله احتاجه في هذه الفترة كثيرا

ارحمني ياالله
02-16-2010, 10:13 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على اشرف الخلق محمد وعلى اله الاطهار

نسألكم الدعاء بالتقرب الى الله والخشوع في الصلاة
بارك الله بك اختاه

أنوار الإيمان
02-17-2010, 07:54 PM
الموضوع مفيد ومميز
بارك الله فيك
وجعله في ميزان حسناتك
ورزقكم الله زيارة الامام الحسين عليه السلام

إلهي أرجو عفوك
03-17-2010, 09:39 AM
يالله ... نجني من الغفلة واجعلني من عبادك الصالحين

موضوع قيم ،، وفقك الله

أمل يحذوه أمل
03-20-2010, 11:10 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم


الشــــكر موصول من اعمآآق الأعماق

ىجركم الله

الوان الروح
04-04-2010, 01:18 PM
اللهم صلى على محمد وال محمد
بارك الله فيك

حديث الكساء
04-04-2010, 02:20 PM
جزاك الله كل الخير موضوع مميز فعلا وان شاء الله نستفيد بتطبيق محتواه عزيزتي

موفقه

وديعة المصطفى
05-04-2010, 12:25 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ما احاط به علمك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأخوة والأخوات الأكارم جميعا
أشكر لكم مروركم الكريم وتعطيركم صفحتي
بارك الله بكم جميعا وحفظكم من كل شر
ورزقكم الصلاة الخاشعة التامة القبول

زينب بنتُ الزهــراء
05-04-2010, 02:34 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الاشراف وعجل فرجهم ياكريم ..
جزاك الله خيري الدنيا والآخرة ووفقك لما يحب ويرضى ..
شكراً لطرحك المفيد اخية .

نور السجاد
05-04-2010, 10:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الاشراف وعجل فرجهم ياكريم ..


موضوع جدا مفيد .. جعلنا الله واياكم من الخاشعين



شكرا لكم

اللهم صل على محمد واله

نورانية بروح علي (ع)
05-05-2010, 08:41 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد و آله الأطهار و عجل فرجهم يا كريم .,

جميل و مميز و مفيد عزيزتي .,

سلمتِ في ميزان أعمالكِ .,

بالتوفيق يا رب بحق محمد و آله الأطهار .,

نــور آل الـمـصـطـفـى
05-05-2010, 10:03 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد و آله الأطهار و عجل فرجهم يا كريم


موضوع جدا قيم وثمين
وان شاء الله سوف عمل
بكل الامور التي لا اقوم بها حاليا..

جزاك الله خير الجزاء على هذه الفائدة


بالتوفيق

كرامات الزهراء
05-29-2010, 02:08 AM
موفقين لكل خير ..

روح علي (ع)
05-29-2010, 11:37 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم


أحسنتِ أختي الحبيبة
جزاكِ الله خيراً
وفقكِ الله وحفظكِ وحفّكِ برحمته

عاشقة اباتراب(ع)
06-10-2010, 01:57 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهُم صلِّ على الطاهر محمداً وعلى اهل بيتهِ الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم يارب ياكريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

احسنتم لما تعرضتم له من موضوع هام بالنسبه لي من جميع جوانبه فأنا ممن يعاني من حديث النفس اثناء الصلاه وسأتخلص منها بإذن الله وببركة وسداد اهل البيت عليهم السلام وببركة دعاؤكم الطاهر
وفقكم الله لكل خير وانار دروبكم اكثر كما انكم تنقلونا الى دروب النور الوضاءه

ياعلي ياعلي ياعلي

زائر الطيبين
06-13-2010, 09:41 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلً على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم

ماجورين

حبي البتول
06-19-2010, 04:11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلى على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم يا كريم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اختي موضوعك رائع جدا

الحائرة
07-24-2010, 10:43 PM
موضوعكم نور على القلب
وفقكم الله
ونسألكم الله

سجدة عقيلة الهاشميين
09-15-2010, 11:47 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد

جعلها الله في ميزان أعمالكم

يأبا صالح المهدي أغثني
12-22-2010, 08:47 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلً على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم

بارك الله بك اختي الفاضلة وسدد خطاكم بحق محمد وأل محمد

فيضٌ بنور الكوثر
12-25-2010, 10:21 PM
شكرا على المعلومات القيمة يعطيك العافية

عاشقةاهل البيت
01-01-2011, 02:01 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبيم الطاهرين الاشراف وعجل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم ...وجزاكم الله خير الجزاء

ووفقكم الله لكل خير ببركة وسداد أهل البيت عليهم السلام

فجر المنتظر
01-14-2011, 08:32 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم

رحم الله والديك وجعله الله في ميزان حسناتك بحق محمد وآل محمد عليهم السلام

الله يعطيك العافيه حبيبتي

تقبلي مروري

تحياتي واحترامي لشخصك الكريم

حبي البتول
02-22-2011, 07:54 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلً على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم
السلام عليكِ يا سيدتي ومولاتي يا فاطمة الزهراء
مشكووره على الموضوع افادني كثيرا

الغوث يامغيث
03-29-2011, 04:31 AM
جزاكم الله خير الجزاء

بكرة احلى
04-04-2011, 01:34 AM
موضوع في غاية الاهمية
سلمت يمناك
ولكن لدي سؤال هل يجوز تعليق هذه الادعية على المرآة داخل الحمام بقصد لفظها عند الوضوء ؟؟

تقوى الجنة
05-03-2011, 12:07 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلً على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم
السلام عليكِ يا سيدتي ومولاتي يا فاطمة الزهراء

نسأل الله التوفيق يارب يارب يارب

عشقي نور الزهراء
06-28-2011, 02:07 AM
موضوع رائع بمعنى الكلمة
ما اجمل ان نصلي بخشوع لانه ذلك يبعث طمأنينة بالقلب واحساس بالسعادة
يأخذ المرء الى الاحساس بالجمال
بوركت على هذا الموضوع

عابرة سبيل2005
08-17-2011, 04:11 PM
http://www.noraletra.com/vb/images/smilies/bsmsalm.gif

أحسن الله إليكم وبوركت جهودكم المعطاءة
وفقكم الله

نور من أنوار فاطم
12-24-2011, 04:25 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله على سيدنا محمد وآله الطبيبن الطاهرين المنتجبين

أحسنتم يا غاليه على الدروس المنتقاة لنا

في ميزان اعمالكم

نسألكم الدعاء

كوثر
03-29-2012, 08:50 PM
احسنتي بارك الله فيك اختاه

موالي صاحب الأمر
05-09-2012, 11:08 PM
موضوع رااااااائع .. مأجورين

حلمي الموعود
09-08-2012, 05:30 AM
لكِ جزيل الشكر
وفقتى دوما لمثل هذه المواضيع الروحية
في ميزان اعمالك

خادمة محمد(ص) واهل بيته
09-29-2012, 02:44 AM
بارك الله فيكم اسأل الله ان ينقذنا من الهم والحزن الذي يشغل بالنا ليلا ونهارا ويأخذنا بعيدا في متاهات عديدة تمنعنا من الخشوع في الصلاة وفي اعمالنا العبادية الاخرى أسألكم الدعاء لي بانفراج همي ببركة الصلاة على محمد وآل محمد

أنوار أل يس
05-29-2013, 01:42 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآله الاطهار

بارك الله بكم ورحم الله والديكم ووفقكم لكل خير

ننتظر جديد مواضيعكم المميزة

موفقين

نور المتهجدين
10-20-2013, 07:29 PM
اللهم صل على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

موجبات الخشوع :
وبعد أن وفَّقنا الله تعالى لرفع الموانع والعقبات الموجودة أمامنا للحصول على التركيز والخشوع في العبادة ، يأتي دور الحديث عن العوامل الإيجابية في إيجاد حالة التوجه والإنقطاع إلى الله عزَّ وجَلَّ في العبادة عموماً وفي الصلاة بوجه خاص .

1. الإيمان واليقين :
إن الشرط الأول والأساس لتحصيل حالة الخشوع والإنقطاع إلى الله عزَّ وجَلَّ إنما هو تحصيل الإيمان واليقين ، فالإيمان هو الذي يجعل الأرضية خصبة لنمو روح الخشوع والتوجه التام إلى الله ، ولولا الإيمان لم يكن للخشوع من معنى كما هو واضح ، وكلَّما إزداد الإنسان إيماناً إزداد خشوعاً .
وواضحٌ أيضا بأن الإيمان إنما يزداد عن طريق زيادة معرفة الإنسان بالله سبحانه وتعالى .

2. التخلّص من كل ما يُشتِّتُ الفكر ويُشغل الذهن :
يجب أن لا ننسى بأن من أسباب شرود الذهن وعدم التركيز حين الصلاة والعبادة و إنعدام حضور القلب لدى المصلي هو إنشغال فكره بالمشاكل التي تقلق بالَه ، أو تعلُّق قلبه بما يهمه من أمور دنياه ، فما أن يدخل في صلاته إلا وتتوارد عليه الأفكار والمشاكل المختلفة وتتجاذبه المغريات الكثيرة التي تُحيط به ، فكم من مؤمن حريص على أداء صلاته بحضور القلب منعته أفكاره من الوصول إلى هدفه السامي ، وما أن يُتمُّ صلاته حتى يكتشف بأن روحه لم تكن في الصلاة بل كانت خلال فترة الصلاة سارحةً في وديان الخيال والآمال والتصورات ، أو يجد أنه كان يُتابع مسلسلاً تلفزيونياً ، أو مباريات لكرة القدم ، أو كان يعقد صفقة تجارية مبرحة ، إلى غير ذلك .

ما هو الحل ؟

لكي يتخلَّص المُصلِّي من أمثال هذه الأفكار ويتمكَّن من الإقبال بقلبه كُلِّه على الله ـ حسب ما وَرَدَ في الحديث [10] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_10)ـ لا بُدَّ له من قطع الصلة بينه و بين كل ما يدور حوله حال كونه في الصلاة ، وهذا الأمر لا يتسنى له حتى يُعطي الصلاة حقها .
فقد رَوَى إِسْمَاعِيلُ بْنُ الْفَضْلِ عَنْ ثَابِتِ بْنِ دِينَارٍ عَنْ سَيِّدِ الْعَابِدِينَ الإمام عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ بْنِ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ ( عليه السَّلام ) أنه قَالَ :
" ... وَحَقُّ الصَّلَاةِ أَنْ تَعْلَمَ أَنَّهَا وِفَادَةٌ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ وَأَنْتَ فِيهَا قَائِمٌ بَيْنَ يَدَيِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ، فَإِذَا عَلِمْتَ ذَلِكَ قُمْتَ مَقَامَ الْعَبْدِ الذَّلِيلِ الْحَقِيرِ الرَّاغِبِ الرَّاهِبِ الرَّاجِي الْخَائِفِ الْمُسْتَكِينِ الْمُتَضَرِّعِ الْمُعَظِّمِ لِمَنْ كَانَ بَيْنَ يَدَيْهِ بِالسُّكُونِ وَالْوَقَارِ وَتُقْبِلَ عَلَيْهَا بِقَلْبِكَ وَتُقِيمَهَا بِحُدُودِهَا وَحُقُوقِهَا .. " [11] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_11) .
فقد رَوى حَمَّادُ بْنِ عِيسَى عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ جعفر بن محمد الصَّادق ( عليه السَّلام ) أنه قَالَ :
" لِلصَّلَاةِ أَرْبَعَةُ آلَافِ حَدٍّ " [12] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_12) .
نعم للصلاة الكاملة والتامة شروط وآداب ينبغي معرفتها والمواظبة عليها حتى تتوفر الأجواء المناسبة للصلاة بإبتعاد الإنسان عن كل ما يُشغل فكره وإهتمامه وينقطع عنها بصورة تامة أثناء مناجاته لرب العالمين .
وحالة الإنقطاع هذه يمكن تحصيلها عن طريق الالتزام بالمستحبات التي ترتبط بمقدمات الصلاة كالوضوء والأذان والإقامة ولباس المصلي ومكانه وغيرها .
من مميزات هذه المستحبات والآداب أنها تُبعد الإنسان عن تعلُّقاته الدنيوية رويداً رويداً ، وتهيؤه للدخول في الصلاة بقلب خاشع شيئاً فشيئاً .
أما الذي لا يواظب على هذه المستحبات ويدخل في الصلاة فجأةً من دون أي مقدمات إنما يعطي الضوء الأخضر للشيطان ويُمكِّنه من نفسه لكي يسلُب منه التوجه والخشوع ، ذلك لأنه لم يقطع صلته بَعدُ بما قبل صلاته من أفكار وأعمال ، ولم يهيء نفسه للدخول في الصلاة كما ينبغي .

لكي نُقدم مثالاً لذلك نُذكِّر المؤمنين والمؤمنات بالمواظبة على دعاء الوضوء الذي له أثرٌ فعال في إبعاد الإنسان عن الأجواء السابقة للصلاة و قطع شريط الأفكار ، كما أن لهذا الدعاء أثراً غريباً في خلق الأجواء الروحية المناسبة للدخول في الصلاة ، وإليك الدعاء :
رُوي عن الإمام جعفر بن محمد الصَّادِقُ ( عليه السَّلام ) أنه قال : " بَيْنَا أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ ( عليه السَّلام ) ذَاتَ يَوْمٍ جَالِسٌ مَعَ مُحَمَّدِ بْنِ الْحَنَفِيَّةِ إِذْ قَالَ لَهُ يَا مُحَمَّدُ ائْتِنِي بِإِنَاءٍ مِنْ مَاءٍ أَتَوَضَّأُ لِلصَّلَاةِ ، فَأَتَاهُ مُحَمَّدٌ بِالْمَاءِ ، فَأَكْفَأَ بِيَدِهِ الْيُمْنَى عَلَى يَدِهِ الْيُسْرَى ، ثُمَّ قَالَ :
بِسْمِ اللَّهِ وَبِاللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي جَعَلَ الْمَاءَ طَهُوراً وَلَمْ يَجْعَلْهُ نَجِساً .
قَالَ : ثُمَّ اسْتَنْجَى فَقَالَ :
اللَّهُمَّ حَصِّنْ فَرْجِي وَأَعِفَّهُ وَاسْتُرْ عَوْرَتِي وَحَرِّمْنِي عَلَى النَّارِ .
قَالَ : ثُمَّ تَمَضْمَضَ فَقَالَ :
اللَّهُمَّ لَقِّنِّي حُجَّتِي يَوْمَ أَلْقَاكَ وَأَطْلِقْ لِسَانِي بِذِكْرِكَ وَشُكْرِكَ .
ثُمَّ اسْتَنْشَقَ فَقَالَ :
اللَّهُمَّ لَا تُحَرِّمْ عَلَيَّ رِيحَ الْجَنَّةِ وَاجْعَلْنِي مِمَّنْ يَشَمُّ رِيحَهَا وَرَوْحَهَا وَطِيبَهَا .
قَالَ : ثُمَّ غَسَلَ وَجْهَهُ فَقَالَ :
اللَّهُمَّ بَيِّضْ وَجْهِي يَوْمَ تَسْوَدُّ فِيهِ الْوُجُوهُ وَلَا تُسَوِّدْ وَجْهِي يَوْمَ تَبْيَضُّ فِيهِ الْوُجُوهُ .
ثُمَّ غَسَلَ يَدَهُ الْيُمْنَى فَقَالَ :
اللَّهُمَّ أَعْطِنِي كِتَابِي بِيَمِينِي وَالْخُلْدَ فِي الْجِنَانِ بِيَسَارِي وَحَاسِبْنِي حِسَاباً يَسِيراً .
ثُمَّ غَسَلَ يَدَهُ الْيُسْرَى فَقَالَ :
اللَّهُمَّ لَا تُعْطِنِي كِتَابِي بِيَسَارِي وَلَا تَجْعَلْهَا مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِي وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّي مِنْ مُقَطَّعَاتِ النِّيرَانِ .
ثُمَّ مَسَحَ رَأْسَهُ فَقَالَ :
اللَّهُمَّ غَشِّنِي بِرَحْمَتِكَ وَبَرَكَاتِكَ وَعَفْوِكَ .
ثُمَّ مَسَحَ رِجْلَيْهِ فَقَالَ :
اللَّهُمَّ ثَبِّتْنِي عَلَى الصِّرَاطِ يَوْمَ تَزِلُّ فِيهِ الْأَقْدَامُ وَاجْعَلْ سَعْيِي فِيمَا يُرْضِيكَ عَنِّي يَا ذَا الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ .
ثُمَّ رَفَعَ رَأْسَهُ فَنَظَرَ إِلَى مُحَمَّدٍ فَقَالَ :
يَا مُحَمَّدُ مَنْ تَوَضَّأَ مِثْلَ وُضُوئِي وَقَالَ مِثْلَ قَوْلِي خَلَقَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى مِنْ كُلِّ قَطْرَةٍ مَلَكاً يُقَدِّسُهُ وَيُسَبِّحُهُ وَيُكَبِّرُهُ فَيَكْتُبُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ ثَوَابَ ذَلِكَ لَهُ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ " [13] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_13) .
هذا والمتدبَّر في هذا الدعاء المتعمَّق في معانيه يلمس الأثر السريع له في معالجة حديث النفس ، خاصة إذا أضاف له آثار سائر الآداب والمقدمات كالأذان والإقامة وغيرهما .

الذكر المؤثر في معالجة حديث النفس :
رَوى هِشَامِ بْنِ سَالِمٍ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ جعفر بن محمد الصَّادِقِ ( عليه السَّلام ) أَنَّهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله) :
" إِنَّ آدَمَ شَكَا إِلَى اللَّهِ مَا يَلْقَى مِنْ حَدِيثِ النَّفْسِ وَالْحُزْنِ ، فَنَزَلَ عَلَيْهِ جَبْرَئِيلُ ( عليه السَّلام ) ، فَقَالَ لَهُ : يَا آدَمُ ، قُلْ : لَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ ، فَقَالَهَا فَذَهَبَ عَنْهُ الْوَسْوَسَةُ وَالْحُزْنُ" [14] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_14) .
ورُوي عَنِ الإمام جعفر بن محمد الصَّادِقِ ( عليه السَّلام ) أنه قَالَ : " لَيْسَ مِنْ مُؤْمِنٍ يَمُرُّ عَلَيْهِ أَرْبَعُونَ صَبَاحاً إِلَّا حَدَّثَ نَفْسَهُ ، فَلْيُصَلِّ رَكْعَتَيْنِ وَلْيَسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنْ ذَلِكَ " [15] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_15) .

عوامل أخرى مؤثرة في إيجاد الخشوع :
وهناك عوامل أخرى تؤثر في إيجاد حالة التوجه والخشوع وحصول التركيز لدى المصلِّي نُشير إليها بإيجاز كالتالي :

1. الإهتمام بأوقات الصلوات .
2. إختيار المكان المناسب للصلاة من حيث الهدوء وعدم وجود ما يُصرف إنتباه المُصلِّي أمثال الأصوات والصور وحضور الآخرين والنافذة أو الباب المفتوح أمام المصلِّي وغيرها من الأمور .
3. تركيز النظر إلى محل السجدة في حال القيام والقراءة والتشهد والسلام .
4. التدبّر في معاني الكلمات والأذكار التي تُقال في الصلاة.
5. تعويد النفس على الرجوع إلى حالة الخشوع كلما عرض للإنسان شيء من العوامل الصارفة .
6. المواظبة على النوافل .
7. المواظبة على الأدعية والأذكار والتعقيبات الخاصة بكل صلاة .
8. أكل الرمان فإنه مفيد لمعالجة الوسواس وحديث النفس حسب ما جاء في الحديث:
فقد رَوى مَنْصُورِ بْنِ حَازِمٍ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ جعفر بن محمد الصَّادق ( عليه السَّلام ) أنه قَالَ :
" مَنْ أَكَلَ حَبَّةً مِنْ رُمَّانٍ أَمْرَضَتْ شَيْطَانَ الْوَسْوَسَةِ أَرْبَعِينَ يَوْماً " [16] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftn540_16) .

و أخيراً :
وأخيراً نُذَكر بأن لحديث النفس أنواع وصور مختلفة ، فمنها ما هو من قبيل الشك في العقيدة بسبب ما يلقيه الشيطان ويسببه من وساوس في صدور الناس طمعاً منه في التغلُّب عليهم وإبعادهم عن جادة الحق والصواب ، فيلقي في نفوسهم الشبهات والتشكيكات ويبذل كل ما بوسعه من أجل تحقيق مآربه ونواياه ، ويتوسل بكل الأساليب والوسائل ، إلى غيرها .
نسأل الله عزَّ وجَلَّ أن يُبعد عنا الشيطان ووساوسه في جميع الحالات خاصة حال الصلاة والعبادة ، وأن يوفقنا ويوفِّقَ جميع المؤمنين للصلاة التامة والمقبولة بقلوب خاشعة ومنقطعة إلى رب العالمين ، إنه مجيب الدعاء .
*****************************************

[10] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_10)فقد رَوى الإمام عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ السَّجاد عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَلِيٍّ ( عليهم السلام ) أنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله ) : " تُكْتَبُ الصَّلَاةُ عَلَى أَرْبَعَةِ أَسْهُمٍ ، سَهْمٌ مِنْهَا إِسْبَاغُ الْوُضُوءِ ، وَ سَهْمٌ مِنْهَا الرُّكُوعُ ، وَ سَهْمٌ مِنْهَا السُّجُودُ ، وَ سَهْمٌ مِنْهَا الْخُشُوعُ " .
قِيلَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ وَ مَا الْخُشُوعُ ؟
قَالَ : " التَّوَاضُعُ فِي الصَّلَاةِ ، وَ أَنْ يُقْبِلَ الْعَبْدُ بِقَلْبِهِ كُلِّهِ عَلَى رَبِّهِ عَزَّ وَ جَلَّ " .
راجع : مستدرك وسائل الشيعة : 1 / 98 ، طبعة : مؤسسة آل البيت ، سنة : 1408 هجرية ، قم / إيران .
[11] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_11)من لا يحضره الفقيه : 2 / 619 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن علي بن حسين بن بابويه القمي المعروف بالشيخ الصدوق ، المولود سنة : 305 هجرية بقم ، و المتوفى سنة : 381 هجرية ، طبعة انتشارات اسلامي التابعة لجماعة المدرسين ، الطبعة الثالثة ، سنة : 1413 هجرية ، قم / إيران ، و وسائل الشيعة ( تفصيل وسائل الشيعة إلى تحصيل مسائل الشريعة ) : 15 / 173 ، للشيخ محمد بن الحسن بن علي ، المعروف بالحُر العاملي ، المولود سنة : 1033 هجرية بجبل عامل لبنان ، و المتوفى سنة : 1104 هجرية بمشهد الإمام الرضا ( عليه السَّلام ) و المدفون بها ، طبعة : مؤسسة آل البيت ، سنة : 1409 هجرية ، قم / إيران .
[12] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_12)الكافي : 3 / 272 .
[13] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_13)وسائل الشيعة : 7 / 293 .
[14] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_14)وسائل الشيعة : 7 / 217 .
[15] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_15)مستدرك وسائل الشيعة : 6 / 383 .
[16] (http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=540#ftnref540_16)الكافي : 6 / 353 .
******************************
الإجابة للشيخ صالح الكرباسي – الجزء الثاني والأخير


شكراً لكم كثيراً جداً وثبتكم الله على ولاية وخدمة أهل البيت عليهم السلام فقد استفدنا كثيراً جداً والله أسأل أن يوفقكم وإيانا إلى ما يحب ويرضى كما يحب ويرضى

خلق عالي
06-30-2014, 12:27 AM
--------------------------------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

بارك الله بكم وقضى حوائجكم ورزقنا واياكم الجنان

خادم الإمام المهدي (عج)
01-19-2016, 10:16 PM
بارك الله بكم و جزاكم الله خير الجزاء

طالب_علم81
02-24-2016, 10:28 AM
اللهم صل على محمد وال محمد

طرح رائع بارك الله بكم

ووفقكم

NOORALHLFE
03-05-2016, 11:36 PM
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم

Xlarg
08-11-2016, 08:05 AM
اللهم صل على سيدنا محمد واله

قلب من نور
09-07-2016, 11:35 PM
ياعلي مدد
ياهادي المؤمنين إهدنا
بارك الله فيكم

هنادى زكريا
08-27-2017, 05:59 PM
بارك الله فيك